رياضة

الدوري الإسباني: فايكانو يهدي برشلونة الصدارة بإلحاقه الهزيمة الأولى بريال

قدم رايو فايكانو هدية ثمينة جداً لبرشلونة، وذلك بعدما ألحق بجاره ريال مدريد حامل اللقب الهزيمة الأولى في الدوري الإسباني لكرة القدم هذا الموسم بالفوز عليه 3-2 الإثنين في ختام المرحلة الثالثة عشرة من الدوري الإسباني لكرة القدم.

وقبل مرحلة على توقف الدوري بسبب مونديال قطر الذي ينطلق في 20 الحالي، يجد فريق المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي نفسه في المركز الثاني عوضاً عن الصدارة بعدما أتبع تعثره الأول للموسم (تعادل في المرحلة الماضية أمام جيرونا 1-1) بهزيمة أولى في “ليغا” والثانية بالمجمل، بعد التي تعرض لها في دوري الأبطال على يد لايبزيغ الألماني 2-3 في 25 الشهر الماضي.

وبات النادي الملكي بعد هذه الهزيمة خارج الديار متخلفاً بفارق نقطتين عن غريمه برشلونة الفائز السبت على ألميريا 2-صفر، فيما رفع فايكانو بانتصاره الثالث توالياً والسادس للموسم مع محافظته على سجله الخالي من الهزائم للمرحلة الخامسة على التوالي رصيده الى 21 نقطة في المركز الثامن.

بداية صعبة
وبعد عودته الى تشكيلة الفريق في الفوز على سلتيك الاسكتلندي 5-1 الأربعاء في الجولة الأخيرة من دور المجموعات لدوري الأبطال، عاد الهداف الفرنسي كريم بنزيمة للغياب عن تشكيلة ريال قبل أقل من أسبوعين على انطلاق مونديال قطر، وذلك بسبب انزعاج في عضلات الفخذ كان أبعده عن المباريات الثلاث التي سبقت لقاء منتصف الأسبوع.

وكانت البداية صعبة على ريال الذي افتقد ايضاً نجم وسطه الألماني توني كروس نتيجة الإيقاف لطرده في الثواني الأخيرة من مباراة المرحلة الماضية، إذ وجد نفسه متخلفاً منذ الدقيقة الخامسة بعد عرضية من فرانسيسكو غارسيا من الجهة اليمنى لتصل الكرة الى سانتياغو كوميسانيا الذي أطلقها قوية في شباك الحارس البلجيكي تيبو كورتوا.

وكان فايكانو قريباً من هز شباك ضيفه للمرة الثانية لولا تألق كورتوا في وجه ألفارو غارسيا (14) ثم المحاولة البعيدة لإيسي بالاسون (30).

عودة ثم تقدم ولكن…
لكن النادي الملكي عاد الى اللقاء بفضل ركلة جزاء انتزعها ماركو أسينسيو واحتسبت بعد اللجوء الى “في أيه آر” ضد فرانسيسكو غارسيا، فانبرى لها المخضرم لوكا مودريتش وأودع الكرة شباك الحارس المقدوني الشمالي ستولي ديميترييفسكي (37).

ولم ينتظر ريال طويلاً لتسجيل هدف التقدم برأسية قوية من البرازيلي إيدر ميليتاو على يمين ديميترييفسكي إثر ركلة ركنية (41)، لكن سرعان ما رد فايكانو بهدف التعادل عبر تسديدة رائعة “على الطاير” ومن زاوية صعبة لألفارو غارسيا الذي وصلته الكرة من بالاسون (44)، لينتهي الشوط الأول والفريقان على المسافة ذاتها.

وبدأ ريال الشوط الثاني بتوغل لأسينسيو الذي مرر الكرة للبرازيلي رودريغو، فسددها الأخير خارج الخشبات الثلاث (47)، ورد فايكانو بتسديدة بعيدة قوية لفرانسيسكو غارسيا علت العارضة بقليل (61).

وحصل فايكانو على فرصة ذهبية كي يتقدم على النادي الملكي مجدداً بعدما احتسبت له ركلة جزاء بسبب لمسة يد في المنطقة المحرمة على داني كارفاخال، لكن كورتوا تألق في وجه الأرجنتيني أوسكار تريخو قبل أن ينحني في المحاولة الثانية المعادة نتيجة تقدم الحارس البلجيكي عن مرماه، ونجح تريخو في ترجمتها هذه المرة (67).

وحاول ريال جاهداً أن ينقذ نقطة لكن فايكانو الذي خسر مدربه أندوني إيراولا بعد طرده في الدقيقة 61، صمد في وجه رجال أنشيلوتي وسار بالنقاط الثلاث الى بر الأمان بعدما كان قريباً من الاكتفاء بالتعادل لكن رودريغو لم يُحسن التعامل مع عرضية أسينسيو وأطاح بالكرة فوق العارضة (89).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى