محليات

الزيد: هيئات وجمعيات الهلال الأحمر الخليجية تعمل على تفعيل ثقافة العمل التطوعي وتوسعته

أكدت جمعية الهلال الأحمر الكويتي اليوم الأحد أن هيئات وجمعيات الهلال الأحمر بدول مجلس التعاون الخليجي تعمل جاهدة على تفعيل ثقافة العمل التطوعي وتوسعته والاعتراف بأهمية دور المتطوعين في تنمية مجتمعاتهم.
وقال مدير العلاقات العامة والاعلام في الجمعية خالد الزيد لوكالة الأنباء الكويتية على هامش الاحتفال باليوم الخليجي للهلال الأحمر المقام تحت شعار (التطوع لمستقبل خليجي مستدام) والذي يصادف 23 أكتوبر من كل عام إن (الهلال الاحمر الكويتي) حريصة على إبراز الجهود الإنسانية والإغاثية للجمعية على مختلف المستويات الخليجية والإقليمية والعالمية.
وأضاف الزيد أن هيئات وجمعيات الهلال الأحمر بدول مجلس التعاون أولت العمل الإنساني والتطوعي اهتماما خاصا وأصدرت العديد من القرارات التي تشجع على الاهتمام بالشباب وتنظيم العمل التطوعي والارتقاء بجهود العمل الإنساني والخيري خدمة لدول المجلس والدول المحتاجة.
وأكد التزام الجمعية برسالة العمل الإنساني سواء على مستوى دول مجلس التعاون أو خارجها معربا عن تمنياته أن تكون هذه الاحتفالية نقطة انطلاق نحو مزيد من التكاتف بين هيئات وجمعيات الهلال الأحمر الخليجية لخدمة أي إنسان محتاج في العالم.
ولفت إلى نجاح العمل التطوعي في دول مجلس التعاون حيث هناك العديد من التجارب التي يمكن الوقوف عليها في هذا العمل خصوصا في المجال الإغاثي الدولي.
وذكر أن الجمعية أقامت بهذه المناسبة محاضرة عن نشأة الهلال الأحمر الكويتي في مدرسة رقية بنت محمد المتوسطة للبنات وأخرى حول الاسعافات الأولية للمعلمات والطالبات معربا عن بالغ شكره لوزارة التربية ودورها في نشر ثقافة العمل التطوعي.
وبين أن اختيار ال23 من أكتوبر من كل عام لهذه المناسبة يأتي تكريما لجهود المتطوعين في خدمة الإنسانية وليكون مناسبة للاحتفال بيوم الهلال الأحمر الخليجي والذي يصادف أيضا ذكرى انعقاد أول اجتماع لجمعيات الهلال الاحمر الخليجية في عام 1984 في العاصمة الإماراتية أبوظبي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى