خارجيات

«آمرام» بيد القوات الأوكرانية لأول مرة.. وهذه ميزتها الأبرز

أعلنت وزارة الدفاع البريطانية، الخميس، أنها ستزود أوكرانيا صواريخ إضافية مضادة للطائرات، بما في ذلك، للمرة الأولى، ذخيرة قادرة على إسقاط صواريخ “كروز”.
وقالت وزارة الدفاع البريطانية في بيان إنها ستزود كييف “في الأسابيع المقبلة” صواريخ “آمرام”، لاستخدامها من قبل نظام الدفاع الجوي “ناسامس” الذي تعهدت الولايات المتحدة تزويد أوكرانيا به.
وأوضح البيان أنها ستكون المرة الأولى التي ستزود فيها لندن القوات الأوكرانية ذخائر قادرة على إسقاط صواريخ “كروز”.
وبحسب الوزارة، فإن “هذه الصواريخ ستساعد في حماية البنى التحتية الوطنية الحيوية لأوكرانيا”.
كما أعلنت الوزارة أنها ستقدم لكييف مئات الصواريخ المضادة للطائرات، بالإضافة إلى مئات الطائرات المسيرة لدعم الاستخبارات الأوكرانية.
كما ستقدم بريطانيا لأوكرانيا، بحسب البيان، 18 مدفع “هاوتزر”، تضاف إلى 64 مدفعا مماثلا سبق لكييف أن تسلمتها من لندن.
ونقل البيان عن وزير الدفاع البريطاني بن والاس، قوله إن “هذه الأسلحة ستساعد أوكرانيا في الدفاع عن أجوائها من الهجمات وستعزز دفاعاتها جنبا إلى جنب مع منظومات ناسامز الأميركية”.
ويأتي هذا الإعلان عشية اجتماع لوزراء دفاع الدول الأعضاء في حلف شمال الأطلسي في بروكسل، في وقت دعا به الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي حلفاء بلاده إلى إنشاء “درع” مضادة للطائرات والصواريخ فوق أوكرانيا.
وأكد الأمين العام لحلف الناتو ينس ستولتنبرغ، أنه خلال الاجتماع “سنناقش كيفية تعزيز الدعم لكييف وستكون الأولوية لمزيد من أنظمة الدفاع الجوي لها”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى