اقتصاد

وزير النفط: «أوبك +» يدرس الوضع القائم للسوق النفطية العالمية وسيتخذ القرار المناسب لضمان أمن الإمدادات

قال نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير النفط ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء ووزيرالدولة لشؤون مجلس الأمة بالوكالة الدكتور محمد الفارس اليوم الثلاثاء إن تحالف (أوبك +) يدرس الوضع العام للسوق النفطية العالمية وسيتخذ القرار المناسب لضمان إمدادات الطاقة بما يخدم مصالح المنتجين والمستهلكين على حد سواء.

جاء ذلك في تصريح أدلى به الوزير الفارس لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) قبيل مغادرته البلاد للمشاركة في الاجتماع ال45 للجنة الوزارية المشتركة لمراقبة الانتاج (JMMC) في تحالف (أوبك +) والاجتماع الوزاري ال33 لتحالف (أوبك +) والمقرر عقدهما حضوريا للمرة الأولى منذ مارس 2020 بعد جائحة (كورونا) بمقر الأمانة العامة لمنظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك) في فيينا يوم غد الأربعاء.

وأوضح الوزير الفارس ان هذه الاجتماعات الدورية تتابع تطورات السوق النفطية العالمية بهدف اتخاذ القرار المناسب للحفاظ على ميزان العرض والطلب مؤكدا أن (أوبك +) تدرس كافة المستجدات والمتغيرات في السوق لتصل إلى قرارات تضمن أمن الإمدادات واستقرار الاسواق.

وشدد على أهمية الاجتماعات في فيينا كونها تنظر إلى آفاق تجديد التعاون مشيرا الى أن “(أوبك +) لديه مرونة تحت مظلة اتفاق إعلان التعاون الذي يسعى بدوره لضمان تعافي وتوازن السوق وقد أثبت نجاحه خلال الأعوام 2020 و2021”.

ويضم وفد الكويت الى الاجتماعين إضافة للوزير الفارس كلا من محافظ دولة الكويت لدى منظمة أوبك محمد الشطي والممثل الوطني لدولة الكويت لدى منظمة أوبك الشيخ عبدالله صباح سالم الحمود الصباح.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى