خارجيات

ألمانيا تعتزم فرض رقابة على حدودها

اعتماد نيوز- صحيفة إلكترونية كويتية شاملة

أعلنت وزارة الداخلية الألمانية اليوم السبت اعتزامها إعادة فرض الرقابة على حدودها مؤقتا بغرض حماية قمة مجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى المزمع عقدها قريبا في قصر إلماو البافاري بالقرب من مدينة جارميش-بارتنكيرشن جنوب ألمانيا.
وجاء إعلان الوزارة عن معاودة فرض الرقابة على الحدود الألمانية التي تمثل حدوداً داخلية لمنطقة شينجن في إشارة إلى زيادة المتطلبات الأمنية لحماية القمة.
وأوضحت الوزارة أن الرقابة الحدودية سيتم تطبيقها في الفترة بين 13 يونيو (حزيران) الجاري و3 يوليو (تموز) المقبل حسب الوضع مشيرة إلى أن تطبيقها سيتم بشكل مرن زمانياً ومكانياً.
وتهدف الوزارة من خلال هذا الإجراء بالدرجة الأولى إلى منع قدوم مرتكبي أعمال العنف من الخارج أثناء أعمال القمة.
ويذكر أن القمة ستنعقد في قصر إلماو في الفترة بين 26 و28 من الشهر الجاري ومن المتوقع أن يشهد محيط القمة العديد من المظاهرات التي سيشارك فيها آلاف الأشخاص.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى