محليات

استعدادات مبكرة وجهود دؤوبة لتيسير أداء مناسك الحج

اعتماد نيوز- صحيفة إلكترونية كويتية شاملة

لا تألو وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية الكويتية جهدا في العمل على تهيئة الأجواء وتوفير سبل الراحة أمام الحجاج الكويتيين بما يسهم في أدائهم المناسك بسهولة.
وقبل موسم الحج تحرص فرق وزارة الأوقاف المعنية على إنهاء الترتيبات الخاصة بأداء الحجاج الكويتيين للشعائر بما في ذلك استقبالهم وتوديعهم وتجهيز مساكنهم ومخيماتهم في المشاعر المقدسة وكذلك تنقلاتهم والقيام على رعايتهم الصحية وتلبية احتياجاتهم وتذليل أي عقبات قد تواجههم.
ومع قرب حلول موسم الحج لهذا العام 1443 هجرية، أعلنت وزارة الأوقاف أول من أمس انتهاء اللجنة العليا لبعثة الحج من اختيار أعضاء اللجان والفرق العاملة ووضعت اللمسات الأخيرة لتقسيم آلية العمل والمهام المنوطة بكل منها بغية متابعة وإنجاز كل ما من شأنه توفير الأجواء الإيمانية للحجاج قبل السفر وأثناء تواجدهم في الأراضي المقدسة.
ويقدر عدد حجاج دولة الكويت لهذا العام ب3622 كويتيا من إجمالي عدد الحجاج الذي أعلنت وزارة الحج والعمرة السعودية في التاسع من أبريل الماضي استعداد المملكة لاستقباله من الداخل والخارج والمقدر بمليون حاج.
وفي هذا الإطار أصدر وكيل وزارة الأوقاف المهندس فريد عمادي في 23 مايو الماضي قرارا بتشكيل لجنة لضبط أسعار الحج بمشاركة وزارة التجارة والصناعة على “ألا يزيد سعر خدمات الحج المقدمة عن 30 في المئة من كلفة هذه الخدمات شاملة المصاريف الإدارية والأرباح”.
وعلى صعيد استعدادات الوزارة المبكرة لهذا الموسم، قال الوكيل المساعد لقطاع الإعلام والعلاقات الخارجية محمد المطيري لوكالة الأنباء الكويتية (كونا)، اليوم السبت، إن (الأوقاف) شكلت لجنة مشتركة مع وزارة الصحة وقوة الإطفاء العام لفحص مساكن الحجاج في مكة المكرمة.
وأضاف المطيري، أن (الوزارة) توقع اتفاقيات لترتيب شؤون الحجيج وتوفير المخيمات اللازمة في مشاعر (منى) و(عرفات) و(مزدلفة) وتهيئتها بالشكل المناسب علاوة على استقبالهم في المطار بالمملكة وتوديعهم بعد أداء المناسك وكذلك استقبال زوار المدينة المنورة وتوديعهم بعد انتهاء الزيارة.
وأوضح أنه يشترط في سكن الحجيج أن يكون مرخصا من قبل وزارة الحج والعمرة في المملكة وأن يكون مصنفا ومعتمدا من قبل الهيئة العامة للسياحة والآثار على أن يتضمن غرفا للحجيج وغرفة للمرشد إلى جانب عيادة طبية.
بدوره، قال مدير إدارة شؤون الحج والعمرة في وزارة الأوقاف سطام المزين في تصريح مماثل ل(كونا)، إنه يتم العمل في كل موسم على آليات جديدة من شأنها تسهيل أداء مناسك الحج.
وأضاف المزين أنه يتم الاستعداد لهذا الموسم بوضع الضوابط ومنح التراخيص اللازمة لعمل حملات الحج والعمرة وفقا للأنظمة واللوائح النافذة إذ تقوم (الأوقاف) بالإشراف على الحملات والنظر في اقتراحات القائمين عليها وإجراء التقييمات السنوية لأدائها والتأكد من التزامها بالعقود المبرمة مع الحجاج والمعتمرين.
وأفاد بأنه يتم الإعداد لبعثة الحج الرسمية وكذلك خطة الوعظ والإرشاد للحجاج والمعتمرين على مدار السنة ومتابعة تنفيذها واختبار المرشدين الدينيين لمرافقة حملات الحج والعمرة وإقامة الدورات المتخصصة في مجال توعية الحجيج.
يذكر أن وزارة الأوقاف اعتمدت اخيرا آلية برنامج (الحج الميسر) الذي يشتمل على الخدمات الأساسية مثل السكن في عمارة مفروشة وتوفير الوجبات بنظام البوفيه وحافلات حديثة للتنقل بين المشاعر إضافة إلى تجهيز مخيمات في (منى) و(عرفات) و(مزدلفة) وتوفير تذاكر القطار والطيران.
وبحسب الاشتراطات لهذا الموسم يتعين على الراغب في أداء الفريضة من داخل دولة الكويت أن يكون كويتيا ولم يسبق له الحج وعمره أقل من 65 عاما على أن يكون محصنا ضد فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى