رياضة

أنشيلوتي: كنت سأرفض الجميع.. باستثناء ريال مدريد

اعتماد نيوز- صحيفة إلكترونية كويتية شاملة

أبدى مدرب فريق ريال مدريد، الإيطالي كارلو أنشيلوتي، أقصى درجات الاحترام تجاه فريق تشيلسي الإنجليزي قبيل المواجهة التي ستجمع كلا الفريقين اليوم الثلاثاء في إياب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا “التشامبيونز ليغ”، بعد انتصار فريقه بثلاثة أهداف لهدف في لقاء الذهاب الذي احتضنه ملعب “ستامفورد بريدج” الأربعاء الماضي.
كما أعرب عن سعادته بالوقت الذي يعيشه في حقبته الثانية على رأس الإدارة الفنية للفريق “الملكي”، وهو النادي الذي قال عنه إنه لم يكن ليرفض فرصة تدريبه مرة أخرى، حينما عرض عليه المنصب وقتما كان مديراً فنياً لإيفرتون الإنجليزي.
وعقد الإيطالي مؤتمراً صحافياً عشية إياب ربع نهائي “التشامبيونز ليغ” قال فيه: “ستكون مباراة صعبة، كما هو الحال دوماً إنها مباراة ربع نهائي دوري الأبطال، وقد حدث ما حدث في مباراة الذهاب، علينا أن نلعب مباراة متكاملة، ونعلم بأنه ينبغي علينا المعاناة والقتال والمنافسة طوال 90 دقيقة.
علينا أن نقدم نفس أداء مباراة الذهاب، ونأخذ بعين الاعتبار أننا ننتظر منافساً سيبذل قصارى جهده لمحاولة تحقيق الانتصار في هذا الدور الإقصائي”.
وعبر أنشيلوتي عن رغبته في مواصلة العمل لسنوات طويلة على رأس الإدارة الفنية لنادي ريال مدريد الذي لم يستطع رفض تولي مسؤولية تدريب فريقه الأول عندما تواصلوا معه.وفي هذا السياق تابع الإيطالي: “في إيفرتون كنت أشعر بأنني على ما يرام، فعلاقتنا كانت جيدة للغاية، وقتها وردتني مكالمة من ريال مدريد، يمكنني تفهم شعور البعض بالغصب، لكن من الصعب رفض العرض.
كان ريال مدريد النادي الوحيد الذي لا أستطيع رفضه إذا تواصل معي، على عكس جميع الأندية الأخرى والتي كنت سأخبرها بأنني سعيد في إيفرتون”.
وأضاف: “أتمنى أن أستمر مع ريال مدريد، لكنني لا أفكر في هذا حقاً. لدي عقد طويل مع النادي، لكنه إذا كان سعيداً فسأكون سعيدا، وإن لم يكن كذلك، فأسشكر الإدارة على الوقت الذي أمضيته في النادي، أثق في انتهاء الموسم بصورة جيدة، وربما أظل سعيداً”.
وأثنى أنشيلوتي على العمل الذي يقوم به مهاجمه الفرنسي كريم بنزيما، الذي سجل 37 هدفاً في 37 مباراة، وأردف: “كريم يمثل في هذا التوقيت ما ينبغي أن يكون عليه قلب الهجوم المعاصر. بنزيما هو ما تحتاجه كرة القدم المعاصرة في المهاجم، مهمة المهاجم ليست تسديد الكرات وتسجيل الأهداف فقط، وإنما مساعدة الفريق والعمل على الجانب الدفاعي”.
واعترف الإيطالي كذلك بأهمية لاعب الوسط البرازيلي كاسيميرو، فقال: “لقد اكتسب الخبرة والشخصية خلال مسيرته، ولقد كان عنصراً مهما للغاية في هذا النادي خلال السنوات الأخيرة، وسيكون عنصراً مهما كذلك في المستقبل لأنه من بين قلائل في العالم يمتلكون القدرة على اللعب في مركزه”.
وأشار مدرب “الميرينغي” إلى أنه يتوقع من نظيره الألماني توماس توخيل إجراء تغييرات خططية خلال مباراة الثلاثاء، وقال إن فريقه ينبغي عليه الاستعداد لكل شيء قد يحدث والتكيف مع “طريقة اللعب بصورة مختلفة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى