محليات

أكد نائب رئيس الوزراء وزير النفط، د. محمد الفارس، أن الحكومة مستقيلة مع وقف التنفيذ لحين بتّ استقالتها.

الحكومة مستقيلة مع وقف
د. محمد الفارس خلال الغبقة

جاء ذلك خلال حضور الفارس غبقة اتحاد عمال البترول وصناعة البتروكيماويات.

وحول إمكانية اتخاذ قرارات النقل والتدوير في القطاع النفطي، قال الفارس إن “مجلس الوزراء لا يجتمع ولا يحضر جلسات مجلس الأمة، ولا أتوقع أن تقوم بأخذ أي إجراءات، ولكن تصريف العاجل من الأمور”.

وحول بيع رصيد الإجازات الذي تم اعتماده، قال الوزير: هناك دراسة للتطبيق على القطاع النفطي، وهي مع القيادة التنفيذية للمؤسسة.

من جهته، قال الرئيس التنفيذي لمؤسسة البترول الكويتية، الشيخ نواف السعود، إننا بالفعل اطّلعنا على القرار الصادر بخصوص بيع الإجازات.

وأشار خلال حضوره غبقة اتحاد عمال البترول وصناعة البتروكيماويات إلى أن القرار حدد لكل جهة تطبيقه بأنظمتها وطريقتها، مضيفا أننا سنطبقه بطريقتنا حسب اللوائح السارية على مؤسسة البترول وشركاتها التابعة.

وأثنى السعود على اتحاد البترول والنقابات النفطية على الغبقة المميزة التي جمعت القطاع ككل بالروح الأخوية التي يتميّز بها القطاع.

وأضاف: ستستمر المرحلة القادمة بوجود قيادات هذه النقابات المعروف عنها تغليب مصلحة الوطن والعمال، ونأخذ منهم الأفكار النيّرة التي يمكن تطبيقها في القطاع.

من جانبه، أكد رئيس اتحاد عمال البترول وصناعة البتروكيماويات، محمد العتيبي، تفاؤله بالقيادة الشابة في مؤسسة البترول.

وقال المشعان: “نتطلع معهم أن تكون هناك قيادات شابة بالشركات النفطية في القادم من الأيام، قيادات جديدة، حيث ترتقي بالقطاع ككل وتنطلق للأمام”.

بدوره، أعرب رئيس نقابة نفط الكويت، عباس عوض، عن تفاؤله بالقيادة التنفيذية لمؤسسة البترول، مشيرا إلى أن الفترة المقبلة ستشهد مزيدا من التعاون المشترك لما فيه مصلحة العمال.

وأكد عوض أن وزير النفط والرئيس التنفيذي للمؤسسة أكدا حقوق العاملين في القطاع النفطي، وهي خطوة مبشرة، خصوصا في موضوع بيع الإجازات.

من جانبه، قال رئيس نقابة البترول الوطنية، محمد الهاجري، إن الوزير والرئيس التنفيذي للمؤسسة يسمعاننا الآن، فإن وقفا معنا وقفنا معهما، وإن وقفا ضد العمال وقفنا ضدهما، ومثلما فعلنا في السابق سنفعل معهما، ونوصيهما بأبناء البلد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى