خارجيات

نواب حزب عمران خان يحتجون.. استقالة جماعية من البرلمان

اعتماد نيوز- صحيفة إلكترونية كويتية شاملة
مبنى البرلمان الباكستاني في اسلام أباد

مع بدء عملية التصويت في جلسة البرلمان الباكستاني، اليوم الإثنين، لانتخاب رئيس وزراء جديد، احتج النواب من حزب رئيس الوزراء المقال عمران خان معلنين استقالتهم بشكل جماعي من مجلس النواب في البرلمان، احتجاجا على تشكيل حكومة جديدة.

وقال شاه محمود قرشي وزير الخارجية السابق ونائب رئيس حزب خان في خطاب قبل تصويت لانتخاب رئيس وزراء جديد “نعلن أننا جميعا نستقيل”.

جاءت هذه التطورات، فيما بدأت قبل قليل عملية التصويت في جلسة البرلمان الباكستاني لإنتخاب رئيس الوزراء 23 في باكستان، برئاسة قاسم سوري نائب رئيس البرلمان قبل أن يتسلمها منه عياض صادق النائب عن حزب الرابطة الإسلامية الذي تلى لوائح التصويت، و أعطى مهلة لحضور النواب قبل إغلاق أبواب القاعة وبدأ التصويت ثم عملية الفرز.

ويتنافس على المنصب مرشح تحالف أحزاب المعارضة السابقة شهباز شريف رئيس حزب الرابطة الإسلامية فصيل نواز (وهو الأوفر حظا بالفوز)، ووزير الخارجية في الحكومة المنحلة شاه محمود قريشي مرشح حزب الإنصاف بزعامة عمران خان.

حجب الثقة
يشار غلى أنه تمت الإطاحة بعمران خان في الساعات الأولى من صباح أمس الأحد بعدما خسر تصويتاً في البرلمان على حجب الثقة إثر أزمة سياسية استمرّت أسابيع.

فقد صوّت 174 نائباً لصالح حجب الثقة، في بلد لم يكمل أي رئيس حكومة فيه.

وحاول نجم الكريكيت السابق بشتى السبل البقاء في المنصب بما في ذلك حل البرلمان والدعوة إلى انتخابات مبكرة، لكن المحكمة العليا أصدرت قراراً اعتبرت فيه أن كل التدابير التي اتّخذها الأسبوع الماضي باطلة، وأمرت الجمعية الوطنية بالانعقاد وبإجراء تصويت على حجب الثقة.

وبعد يوم طويل من الجدل بين النواب في البرلمان الباكستاني، حيث اتهمت المعارضة الحكومة ببذل كل ما في وسعها لإرجاء التصويت، جاء حجب حجب الثقة عن خان، بحسب ما أفادت “فرانس برس”.

لكن حتى قبل التصويت بدقائق كان مصير خان الذي انتخب عام 2018، شبه محسوم، بعدما انشق بعض حلفائه في الائتلاف الحاكم عنه، فيما أعلن أعضاء في حزبه “حركة إنصاف” أنهم سيصوتون لصالح تأييد حجب الثقة عنه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى