خارجيات

الاتحاد الأوروبي: العنف الأسري ضد المرأة «جائحة ظل» في القارة العجوز

اعتماد نيوز- صحيفة إلكترونية كويتية شاملة

وصف الاتحاد الأوروبي اليوم الأربعاء العنف الأسري ضد المرأة بأنه “جائحة ظل” تعاني منها القارة العجوز بالفعل حتى قبل ظهور فيروس (كورونا المستجد – كوفيد 19).
وأكد الممثل الأعلى للسياسة الخارجية والأمنية بالاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل في بيان بمناسبة اليوم العالمي للقضاء على العنف ضد المرأة الذي يصادف 25 نوفمبر من كل عام “أن حجم المشكلة لا يزال ينذر بالخطر”.
وأضاف أن معدلات العنف الأسري ضد المرأة تزايدت على نحو واضح أثناء جائحة (كورونا) في أوروبا موضحا أن واحدة من كل 10 نساء أبلغن عن تعرضهن لشكل من أشكال العنف الجنسي وأن واحدة من كل 20 امرأة تعرضت للاغتصاب.
كما أشار إلى أن واحدة من بين كل ثلاث شابات تبلغ أعمارهن 15 عاما أو أكثر ابلغت بتعرضها لشكل من أشكال العنف الجسدي.
وقال بوريل ان العنف السيبراني القائم على النوع الاجتماعي يعد ظاهرة جديدة نسبيا سريعة الانتشار تواجهها جميع النساء المعروفات في عالم السوشيال ميديا مثل الصحفيات والسياسيات حيث يتعرضن للعنف بشكل غير متناسب في كثير من الأحيان.
ويعرف العنف السيبراني بأنه عنف قائم على نوع الجنس ويستهدف التحرش والتحيز ضد المرأة من خلال التكنولوجيا.
ودعا بوريل المجتمع الاوروبي خاصة ودول العالم عامة إلى حماية المرأة قائلا “فلنجعل أوروبا وبقية العالم آمنة لجميع النساء والفتيات.. على مدار العام شهدنا تطورات مقلقة تهدد النساء والفتيات في جميع أنحاء العالم”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى